السبت، 24 يوليو، 2010

فضيحة مذيع الجزيرة عبدالقادر عياض متلبسا بجريمة لواط سلبي

ومن فضائحه الكثيرة اي فضائح الشيطان اللوطي الخنيث النكرة الدعي الوضيع الدنيء (مذيع الجزيرة ) عبدالقادر عياض انه وجد في احد الحمامات العامة واحدهم يمارس الجنس معه وحتى لايفقد عمله في الجزيرة رشى عامل النظافة في المطعم بمبلغ كبير ولكن لان الكاميرات كانت ترصد كل شيء تم
الاستغناء عن عامل النظافة فا انتشر الخبر ووصل الى الجزيرة ولان الجزيرة
قد صبرت كثيرا على الشياطين فانها تقول لكل من يصل اليها الاخبار بان الاخبار
لديها اولا باول عن سلوك الشيطان وعن جرائمه وان عملية الاستغناء عنهم
هي قضية توقيت ليس الا وانه قد تم الاستغناء عنهم فعلا وتم التعاقد مع
مذيعين ومذيعات من البشر يستعدون لاستلام مهامهم مباشرة عند انطلاق
لحظة الصفر العالمية لاجتثاث الشيطان والتي ستاتي في اي لحظة من ليل
او نهار وان المذيعين والمذيعات منهم من قد وصل الى جمهورية قطر فعلا
ومنهم من لازالوا في بلدانهم ووقعت العقود معهم وكانهم قد باشروا العمل فعلا
ومنهم من يتم استكمال تدريبهم استعداد للحظة التغييرات التي تنتويها الجزيرة
واطلاقها مع لحظة اجتثاث الشيطان وعلى كل مستويات مؤسسة الجزيرة والجزيرة ومختلف المواقع التي تعود للجزيرة سواء قنوات او مواقع الكترونية
وهناك مذيعتين سيتم اعادتهم الى الجزيرة وهم لازالو فعلا في الجزيرة الا وهما
المذيعة نوفر عفلي والمذيعة جمانة نمور

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق